Archive for 17 مايو, 2006

سؤء الذوق…حتى داخل المسجد!

17/05/2006

يذهب الناس عادة إلى المسجد توقا إلى الاتصال بالله تعالى، وسعيا وراء التعلق بالعالم العلوي والخلوة بالنفس حتى تتطهر من الأدران الأرضية التي علقت بها مابين الصلاتين أثناء مكابدتها للهموم الأرضية التي تغرق فيها ما بين الصلوات المطهرات، فيحتاج الواحد منا إلى أن يدخل المسجد ليزيح عن كاهله “هموم الدنيا” وليجد سلوى إذا ما قلب ناظريه في الأوجه الساجدة والشخوص الراكعة المنكسرة لربها في المحاريب، لكن هذا العالم الرباني شبه مفقود تماما في مساجدنا نظرا لانتكاسة الذوق في مجتمعنا حتى في الأمور العبادية. (more…)

الموريتانيون بين حسن الخلق في البيت وسوئه في الشارع

10/05/2006

من الإشكاليات التي تحيرني كثيرا إشكالية التوفيق بين شخصية الإنسان الموريتاني الوديع في بيته المضياف فيه،حيث أنك بمجرد دخولك لبيته لا ينشغل بشيء غير الترحيب بك والحرص على التوسيع عليك والاعتناء بك، والإنسان الموريتاني الموجود في الشارع، المضايق لك في الطريق ، الذي يمنعك حق المرور من أمام سيارته ويرفض أن يعتذر لك في حال اعتدائه عليك في الطريق إذا ما سدد لك لكزة أو لكمة غير مقصودة. (more…)

بين العلمانية السلفية والسلفية الجهادية

01/05/2006

يكمن الإشكال عادة في أي قضية متناولة في وجود طرفين شاذين أو مبالغين ، يبالغ كل منهما في التشبث بفكرته والابتعاد بها عن ” الوسط” ويفضل التموقع بها في ركن قصي ذات اليمن أو ذات الشمال، وهذان الطرفان البعيدان المبالغان في تنكب الجادة هما مكمن التحدي الحقيقي لأي مشروع ديمقرا طي في موريتانيا وفي غيرها من بلدان العالم الإسلامي التي تحبو نحو العدل والحرية والمساواة. (more…)